الرئيسيةاليوميةمكتبة الصورس .و .جبحـثالمجموعاتالتسجيلدخول
أهلا وسهلا بكـ يا  زائر في منتديـآت الوهـــج ، نتمنى لك قضاء أوقات ممتعة

 
دخول
اسم العضو:
كلمة السر:
ادخلني بشكل آلي عند زيارتي مرة اخرى: 
:: لقد نسيت كلمة السر
المواضيع الأخيرة
» عش بقلب..وابتسم بقلب..وسامح بقلب.! ☼..°•
الأربعاء مايو 14, 2014 9:25 am من طرف البرائة الزائفة

» تعلم الإنجليزية مجانا علي الانترنت
الخميس نوفمبر 14, 2013 3:43 pm من طرف نبع الرومانسية

» تعليم اليابانية
الإثنين يونيو 03, 2013 9:18 pm من طرف ᾗἶᾄʀᾄ εlṩђεᾗὄвε

» هل من الممكن أن يكون أصدقاء النت أوفى وأفضل من أصدقاء الواقع؟؟؟
الجمعة مارس 01, 2013 9:54 am من طرف أحلى بنوتة

» ,,ثـَلآثةَ أمْورَ مْضحڱةَ في مْرآحل الحيآةَ,
الجمعة مارس 01, 2013 9:41 am من طرف أحلى بنوتة

» آرجووكم سآعدوؤني :(
الجمعة مارس 01, 2013 9:33 am من طرف أحلى بنوتة

» .::|||طلبات التواقيع|||::.
الجمعة مارس 01, 2013 9:00 am من طرف أحلى بنوتة

» مخبز بالقهوة
السبت يناير 26, 2013 7:18 pm من طرف ᾗἶᾄʀᾄ εlṩђεᾗὄвε

» الكباب الهنديّ المعطّر
السبت يناير 26, 2013 7:12 pm من طرف ᾗἶᾄʀᾄ εlṩђεᾗὄвε

المتواجدون الآن ؟
ككل هناك 2 عُضو متصل حالياً :: 0 عضو مُسجل, 0 عُضو مُختفي و 2 زائر

لا أحد

أكبر عدد للأعضاء المتواجدين في هذا المنتدى في نفس الوقت كان 612 بتاريخ الأربعاء سبتمبر 30, 2015 7:13 pm
أفضل 10 أعضاء في هذا المنتدى
Hikaru
 
Akatsuki
 
Naruto 4-Ever
 
Machiko
 
sawako kuronoma
 
kikyo
 
براءة الأحلام
 
عاشقة الأقصى
 
Angel Egg
 
sakura
 
ساعة
إعلانات



أذكار


المصحف الإلكتروني

شاطر | 
 

  هكذا صام النبي صلى الله عليه وسلم رمضان ,,!!

اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
Hikaru
الإدارة العامــة
الإدارة العامــة
avatar

بيانات العضو

المزاج المزاج :
الجنس الجنس : انثى
عدد المساهمات عدد المساهمات : 3662
العمر العمر : 23
العمــل العمــل : طالبـــة
النقـــاط النقـــاط : 00
تاريخ التسجيل تاريخ التسجيل : 11/08/2011
التقييـــم : 432
الأوسمة :





مُساهمةموضوع: هكذا صام النبي صلى الله عليه وسلم رمضان ,,!!    الأربعاء أغسطس 24, 2011 2:12 pm

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
بسم الله الرحمن الرحيم


هكذا صام النبي صلى الله عليه وسلم رمضان
..لابن القيم رحمه الله ..

أولاً :
"مقــــاصد الصــــوم "

قال الإمام ابن القيم رحمه الله :"لما كان المقصود من الصيام :
1-حبس النفس عن الشهوات ،وفطامها عن المألوفات .
2-وتعديل قوتها الشهوانية ، لتستعد لطلب ما فيه غاية سعادتها ونعيمها، وقبول ما تزكو به مما فيه حياتها الأبدية .
3-ويكسر الجوع والظمأ حدتها وسورتها ، ويذكّرها بحال الأكباد الجائعة من المساكين .
4-وتضيق مجاري الشيطان من العبد بتضييق مجاري الطعام والشراب .
5-وتحبس قوى الأعضاء عن استرسالها لحكم الطبيعة فيما يضرها في معاشها ومعادها .
6-ويسكن كل في عضو منها وكل قوة عن جماحه ، وتلجم بلجامه ، فهو لجام المتقين ، وجنة المحاربين ، ورياضة الأبرار والمقربين .
7- وهو لرّب العالمين من بين سائر الأعمال ، فإنه صائم لا يفعل شيئاً ، وإنما يترك شهوته وطعامه وشرابه من أجل معبوده .
8-
وهو سرٌّ بين العبد وربه لا يطلع علية سواه ، والعباد قد يطّلعون منه على
ترك المفطرات الظاهرة ، وأما كونه ترك طعامه وشرابه وشهوته من أجب معبوده ،
فهذا أمر لا يطلع عليه بشر ، وذلك حقيقة الصوم .





















"تأثير الصوم على القلب والجوارح "
وللصوم تأثير عجيب في حفظ الجوارح الظاهرة ، والقوى الباطنة وحمايتها عن
التخليط الجالب لها المواد الفاسدة التي إذا أستولت عليها أفسدتها ،
واستغرف المواد الرديئة المانعة لها صحتها .
فالصوم يحفظ على القلب والجوارح صحتها ، ويعيد إليها ما ما
استلبته منها أيدي الشهوات فهو من أكبر العون على التقوى
كما قال تعالى (يا أيها الذين آمنو كتب عليكم الصيام كما كتب على الذين من قبلكم لعلكم تتقون ) }البقرة :183{
وقال النبي (صلى الله عليه وسلم ) : "الصوم جُنَّة " (متفق عليه )
وجُنة تعني سترٌ و وقاية ,
وأمر من أشتدت عليه شهوة النكاح ، ولا قدرة له عليه بالصيام ، وجعله
وِجِاء _دافع _ هذه الشهوة .
والمقصود أن مصالح الصوم لمّا كانت مشهودة بالعقول السليمة والفِطَر
المستقيمة ، شرعه الله لعباده ؛ رحمة بهم ، وإحسانا إليهم ، وحميةً لهم وجُنة .
وكان هدس رسول الله صلى الله عليه وسلم فيه أكمل الهدي وأعظم تحصيل
للمقصود وأسهله على النفوس .




"سبب تأخير فرض الصوم عن الناس"
ولما كان فطم الناس عن مألوفاتها وشهواتها من أشق الأمور وأصعبها ، تأخر فرضه إلى وسط الإسلام بعد الهجرة

لمّا توطنت النفوس على التوحيد والصلاة ، وألِفت _تعودت _

أوامر القرآن

، فنقلت إليه بالتدريج .

وكان فرضة في السنة الثانية للهجرة ، فتوفي رسول الله صلى الله عليه وسلم وقد صام تسع رمضانات .


"كيفية فرض الصوم "
فرض أولاً على وجه التخيير بينه وبين أن يطعم عن كل يوم مسكيناَ .
ثم نقل من ذلك التخيير إلى تَحَتُّم الصوم .
وجعل الإطعام للشيخ الكبير والمرأة إذا لم يطيقا الصيام ، فإنهما يفطران
ويُطعمان عن كل يوم مسكيناً ،
ورُخِّص للمريض والمسافر أن يفطرا ويقضيا ؛ وللحامل والمرضع إذا خافتا على انفسهما كذلك ، فإن خافتا على ولديهما ، زادتا مع القضاء
إطعام مسكين لكل يوم ، فإنه فطرهما لم يكن لخوف مرض ، وإنما كان مع
الصحة ، فجبر بإطعام المسكين كفطر الصحيح في أول الإسلام .
وكان للصوم ثلاث رتب :
إحداها : إيجابه بوصف التخيير .
والثانية : تحتمه ، لكن كان الصائم إذا نام قبل أن يطعم ، حُرم عليه الطعام والشراب الليلة القابلة ، فنسخ ذلك بالرتبة :
الثالثة : وهي التي استقر عليها الشرع إلى يوم القيامة .




الإكثــار من أنـــواع العــبادة"

وكان هديه صلى الله عليه وسلم في شهر رمضان :
الإكثار من أنواع العبادات ، فكان جبريل _عليه السلام _ يدارس

القرآن في رمضان ، وكان إذا لقيه جبريل أجود بالخير من الريح المرسلة ،


وكان أجود الناس ، وأجود ما يكون في رمضان ؛ يكثر فيه من الصدقة والإحسان ، وتلاوة القرآن
والصلاة والذكر والإعتكاف .


وكان يخُص رمضان من العبادة بما لا يخص غيره به من الشهور ، حتى إنه كان ليواصل فيه أحياناً ، ليوفر ساعات ليله ونهاره على العبادة .

وكان ينهى أصحابه عن الوصال ، فيقولون له : إنك تواصل فيقول "
لست كهيئيكم ، إني أبيتُ " _ وفي رواية "إني أظلُّ"

_عند ربي يطعمني ويسقيني " (متفق عليه ) .


وقد نهى رسول الله صلى الله عليه وسلم عن الوصال رحمة للأمة واذن فيه إلى
السحر ، وفي صحيح البخاري ، عن أبي وقاص سعيد الخدري أنه سمع النبي

صلى الله عليه وسلم يقول " لا تواصلوا ، فأيكم أراد أن يوصل ،

فيواصل
إلى السحر " فهذا أعد الوصال ، وأسهله على الصائم ، وهو في الحقيقة بمنزلة
عشائه إلا أنه تأخر ، فالصائم له في اليوم والليلة أكله

فإذا أكلها في السَّحر ،كان قد نقلها من أول الليل إلى آخره .


هديه صلى الله عليه وسلم في ثبوت الشهر "


وكان
من هديه صلى الله عليه وسلم أن لا يدخل في صوم إلا برؤية محققة ، أو
بشهادة شاهد واحد ، كما صام بشهادة ابن عمر ، وصام مرّة بشهادة

أعرابي واعتمد على خبرهما ، ولم يكلفهما لفظ الشهادة ، فإن كان ذلك

إخباراً فقد اكتفى في رمضان بخبر الواحد وإن كان شهادة فلم يكلف

الشاهد لفظ الشهادة ، فإن لم تكن رؤية ولا شهادة أكمل عدة شعبان ثلاثين

يوماً .

وكان إذا حال ليلة الثلاثين دون منظره غيم أو سحاب ، أكمل عدة شعبان

ثلاثين يوماً ، ثم صامه .

ولم يكن يصوم يوم الإغمام ، ولا أمر به بل أمر بأن تُكمل عدة شعبان ثلاثين

إذا غُمَّ ، وكان يفعل ذلك ، فهذا فعله ، وهذا أمره . ولا يناقض هذا

القول : " فإن غُمَّ عليكم فاقدروا له " (متفق عليه )

فإن القدر : هو الحساب المقدَّر والمراد به : إكمال عدة الشهر الذي غُمَّ ،

كما قال في الحديث الصحيح الذي رواه البخاري : "فأكملوا عدة شعبان " .


هدية صلى الله عليه وسلم في الخروج من الشهر"


وكان من هديه صلى الله عليه وسلم : أمر الناس بالصوم بشهادة الرجل

الواحد المسلم ، وخروجهم منه بشهادة اثنين .

وكان من هديه : إذا شهد الشاهدان بؤية الهلال بعد خروج وقت العيد أن

يفطر ، ويأمرهم بالفطر , ويصلي العيد من الغد في وقتها .


"هديه صلى الله عليه وسلم في الفطر والسحور "


وكان يعجل الفطر ، ويحضُّ عليه ويتسحر ويحثُ على السحور ، ويؤخره ،

ويُرغّب في تأخيره .

وكان يحُضُّ على الفطر بالتمر ، فإن لم يجد فعلى الماء ، وهذا من كمال شفقته

على امته ونصحهم فإن إعطاء الطبيعة الشيء الحلو مع خُلُوَّ المعدة أدعى إلى

قبوله وانتفاع القوى به .

ولا سيما القوة الباصرة فإنها تقوى به .

وحلاوة المدينة بالتمر ومرباهم عليه وهو عندهم قوت وأُدمٌ ورطبه فاكهة .

وأما الماء : فإن الكبد يحصل لها بالصوم نوع يُبس فإذا رطبت بالماء كمُل

انتفاعها بالغذاء بعده ولهذا كان الأولى بالظمآن الجائع أن يبدأ قبل الأكل

بشرب قليل من الماء ، ثم ياكل بعده هذا ومع ما في التمر من الخاصية التي

لها تأثير في صلاح القلب لا يعلمها إلا أطباء القلوب


"مع النبي صلى الله عليه وسلم في فطره"



وكان صلى الله عليه وسلم يفطر قبل أن يصلي

وكان فطره على رطبات _إن وجدها _ فإن لم يجدها فعلى تمرات فإن لم يجدها فعلى حسوات من ماء .

وروي عنه أنه كان يقول إذا أفطر : "ذهب الظمأ وابتلت العروق وثبت الأجر إن شاء الله " (رواه أبو داود )

ويذكر عنه صلى الله عليه وسلم :" إن للصائم عند فطره دعوة ما ترد " (رواه ابن ماجه )

وصح عنه انه قال صلى الله عليه وسلم " إذا أقبل الليل من هاهنا , وادبر من هاهنا ، فقد أفطر الصائم " (متفق عليه )
وفُسر بانه قد أفطر حكماً ، وإن لم ينوه ، وبأنه قد دخل وقت فطره ، كأصبح وأمسى



"آداب الصائم "



ونهى الصائم الرفث والصخب والسباب وجواب السباب أن يقول لمن سابّه "إني صائم " (متفق عليه )

فقيل يقول بلسانه ، وهو أظهر .

وقيل بقلبه ، تذكيراً لنفسه بالصوم .

وقيل : يقول في الفرض بلسانه ، وفي التطوع في نفسه ، لأنه أبعد عن الرياء .








Spoiler:
 

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
http://theglow.alafdal.net
Akatsuki
فريق الإشـــراف
فريق الإشـــراف
avatar

بيانات العضو

المزاج المزاج :
الجنس الجنس : انثى
عدد المساهمات عدد المساهمات : 3012
العمر العمر : 25
العمــل العمــل : طآآلبـة ~
النقـــاط النقـــاط : 100
تاريخ التسجيل تاريخ التسجيل : 11/08/2011
التقييـــم : 291
الأوسمة :










مُساهمةموضوع: رد: هكذا صام النبي صلى الله عليه وسلم رمضان ,,!!    الأربعاء أغسطس 24, 2011 2:13 pm

جزآآآك الله خيــرآ و جعلته في ميزآن حسنآآتكـ

مشكوورة على الموضوع القيـــم








الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
http://thebest.all-up.com
 
هكذا صام النبي صلى الله عليه وسلم رمضان ,,!!
الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
The Glow :: (¯°·._.·(المنتديـآت العامة )·._.·°¯) :: ¨°o.O (إسلاميــآآت) O.o°¨ :: الخيمة الرمضانية-
انتقل الى: